معرض الصور
المواقع المهمة
  • پورتال امام خمینی
  • دفتر مقام معظم رهبری
  • ریاست جمهوری
  • معاونت امور مجلس
  • نقشه جامع علمی کشور
  • Ministry of Science, Research and Technology
  • صندوق احیا و بهره برداری از بناهای تاریخی و فرهنگی کشور
الطبيعة في ايران

 

الغطاء النباتي تمتلك ايران من بين جميع دول جنوب غرب آسيا اكثر المناطق تنوعا و جاذبية من حيث تنوع الأعشاب و النباتات و البيئة المناسبة للحيوانات
و تعتبر ايران واحدة من المناطق المثالية والنادرة التي يؤمها السياح و علماء الطبيعة من الراغبين بدراسة حياة مختلف أنواع و أصناف النباتات و الحيوانات، اذ أن ايران بمناخها المتنوع تشتمل علي انواع مختلفة من الغابات والبيئات الطبيعية، فمن الغابات ذات الرطوية العالية علي سواحل بحر الخزر ( قزوين ) الي الغايات المتأقلمة مع جفاف الطبيعة في جبال كردستان و زاغروس و خراسان الي منابت الأعشاب والنباتات الشوكيةوالشجيرات شنبه الصحراوية التي تنمو في البوادي، مما توفر للسائح فرصة الاستمتاع بجمالها، وللعالم والباحث فرصة مثالية للدراسات والأبحاث العلمية، ناهيك عن الغابات المحاذية للخليج الفارسي و انتشار النباتات المتأقلمة مع التربة المالحة في المناطق الوسطي والجنوبية من ايران.

الورود
يعود تنوع الورود والاعشاب في ايران الي اختلاف المناخ قبل أي شيء آخر، اذ توجد جميع ورود العالم الخاصة بكل مناخ في ايران تقريبا، فقد نمت الورود والاعشاب الطبية والعلاجية النادرة بكثرة في ايران و لذلك فان ايران تعد من أهم المصدرين للورود والأعشاب الطبية فمثلا يتواجد نوع من الورود الأحمر يسمي (محمدي) تهياً منه أفضل عطور ماء الورود العالمية بكثرة ‏في فصل الربيع في مناطق ايران، و كذلك تتوافر جميع أنواع الورود في الأسواق من مثل: الورد الأحمر و شقائق النعمان والدحنون والنرجس ورود مريم في جميع الفصول ويمكن الحصول عليها بنوعيها البري والزراعي.

الطيور
تتكاثر أكثر من (350) نوعا من الطيور في ايران و يعود هذا التنوع الكبير الي موقع ايران الخاص، اذ انها تقع بين بيئات حيوية جغرافية مهمة، و بالاضافة الي ذلك فان حوالي (1000) نوع آخر من الطيور المهاجرة من المناطق القطبية: التوندرا والتايجا والغابات الاوربية المعتدلة و من غرب آسيا و منطقة سيبريا و سهول آسيا الوسطي تمر من ايران أو أنها تبقي طوال فصل الشتاء فيها.

و يمكن للراغبين بالدراسة و البحث حول الطيور في ايران أن يدرسوا أنواع الطيور في مناخات العالم بأقل تكلفة و أقصر زمان. و من الطيور المستخدمة في الصيد في ايران يمكن الاشارة الي: الشاهين والعقاب الذهبي و أنواع الصقور والنسور المختلفة: البالابان، والطرلان، والقرقي، والسارجبي، والستقر والترمتاي، والدال، و طائر الهما، و من بين أجمل الطيور المتواجدة في ايران نشير الي الديك الصحراوي (التذرج) و طيور الدرنا (الكركي) و طير الحق، واللفلق الأبيض، والهدهد، والحباري، و أنواع البوم المختلفة.

الثديات
تحوي ايران أكثر من (160) نوعا من الثديات البرية في العالم، و لذلك فهي تعتبر من بين أكثر مناطق العالم تنوعا في هذا المجال، فهي تضم أكبر عدد من أجمل مجموعات الثديات البرية تراوح أوزانها و أحجامها من آكل الحشرات الصغير الذي يزن (2) غرام فقط الي الحوت الضخم الذي بيلغ وزنه (130) طنا. ان تنوع و تعدد الثديات في ايران بيلغ الحد الذي يمكن معه القول ان هذه البلاد تمثل خليطا من ثديات المناطق الاوربية و الأفريقية والاسيوية، اضافة الي الثديات الخاصة بايران، و من أهم الثديات الايرانية يمكن الاشارة الي البقر الوحشي الاصفر (الأتان) و الحمار الوحشي، و النمر، والغزال، والوعل، و القطة الايرانية.

الزواحف
هيأ التنوع المناخي في ايران الظروف المناسبة لتوالدو تتاسل الكثير من أنواع الزواحف، و تعد الأفاعي من أهم هذه الزواحف، اذ يعيش و يتكاثر في ايران أكثر من (21) نوعا من الأفاعي السامة، و (35) نوعا من الأفاعي غير السامة، و أكثر من (5) أنواع من الأفاعي البحرية، و من أشهر الأفاعي الايرانية (الأفعي العمياء)، و ذات القرون، و الكوبرا، و الرقطاء و ذات الجرس، والأفعي القصيرة، اضافة الي الأفاعي ضخمةالأحجام.
و تعد ايران اليوم احدي أهم منتجي و مصدري سم الأفاعي والمطاعيم المضادة للدغات الأفاعي في الدنيا.

الاسماك
يتواجد في المياه الايرانية أكثر من (180) نوعا من الأسماك تنتمي الي(25) فصيلة بحرية و يعيش القسم الأكبر من هذه الاسماك في مصباتالأنهر في بحر الخزر والخليج الفارسي  و بحر عمان، و مصبات الأنهر و البحيرات الداخلية، و من أهم هذه الأنواع يمكن الاشارة الي: السمك الأبيض و هو نوع من السمك يتميز بلحمه الأبيض و يتواجد في بحر الخزر و هو متوسط الحجم و لذيذ الطعم، و سمك (الغزال آلا) و هو سمك لذيذ الطعم متنوع الألوان يتواجد في المياه العذبة و مصبات الأنهار) و سمك الكفور (و هو ذوالوان متعددة و متوسط الحجم) و سمك الكفال و هو سمك صالح للأكل يعيش في المياه الساحلية و المستنقعات المالحة، طويل نسبيا و له معدة عضلية تشبه قوانص الطيور

 

 

اداره کل ارزیابی و نظارت
كلية العلاقات الدولية الچمهوریة الاسلامیة الایرانیة
.
مكتبة خاصة للسياسة الخارجية للجمهورية الإسلامية الإيرانية
.
معهد الدراسات السياسية الدولية وزارة الشؤون الخارجية
.
جميع الحقوق محفوظة لوزارة خارجية ، الجمهورية الاسلامية الايرانية